ديسمبر 18, 2017

100 ألف لـ أبو غوش و 50 ألف للعساف من اللجنة الأولومبية

14101611_10207862733980401_1370063614_n

قدّمت اللجنة الأولمبية الأردنية تكريماً للبطل الأولمبي الاردني الفتى الذهبي أحمد أبو غوش ومدربه البطل فارس العساف.

واعلن الزميل محمد الوكيل التكريم عبر برنامجه الصباحي على راديو (هلا . اف .ام )، اذاعة القوات المسحة الاردنية- الجيش العربي ، حيث قدمت اللجنة 100 ألف دينار لابي غوش و50 ألفا للمدرب العساف.

وجاء هذا التكريم بحسب نظام للجنة الأولمبية الاردنية ولأول مرة يتم الإعلان عنه كون الإنجاز الأردني يحصل لأول مرة في تاريخ الألمبياد.

وأكدّ أبو غوش أن شعوراً لا يوصف أن تسمع السلام الملكي ويُرفع العلم الأردني في الأولمبياد، معرباً عن ارتياحه بعد أن رسم البسمة على وجه الشعب الاردني.

وحول المباراة الأخيرة مع اللاعب الروسي، قال أبو غوش ” تفاجأت حينما رفع المدرب العساف الكرت للحكم، فهنالك حكّام كانوا يرفعون الكرت وسُحب منهم، إلا أن تدخل المدرب رفع النقاط إلى 7 بعد اعتماد ضربة دوران على الرأس”.

وقال ابو غوش ان هدفه المقبل سيكون تكرار شعور الفخر والفرح على منصة التتويج، مؤكدا ان هذا الشعور يتمنى ان يعيشه كل لحظة وهو ما سيعمل على تحقيقه في اولبمياد 2020 في طوكيو.

 وكشف ابو غوش انه تم اجراء فحص منشطات له في اعقاب فوزه بالمباراة.

 وقال ان الانجاز الذي حققه في ريو وضع الاردن في المرتبة 54 عالميا ، موضحا ان هناك دول عريقة في لعبة التايكواندو لم تستطع ان تحقق اي ميدالية ذهبية في الاولمبياد.

من جهته أكد العساف أن الاستعداد للأولمبياد لم يكن عند ابو غوش آخر عام ، موضحا انه كان يتدرب مع الناشئين منذ ان كان يبلغ من العمر 14 عاماً، وهو بطل آسيا للناشئيين وافضل لاعب عربي 2012 وبطل غرب آسيا.

وقال العساف انه ومع اقتراب موعد الاولمبياد ووصول البعثة الاردنية الى القرية الاولمبية كان هناك اصرارا لدى الجميع بضرورة تحقيق ميدالية للمملكة.

وأضاف العساف ” بإمكان أبو غوش أن يلعب في بطولتين اولمبيتين مقبلتين في طوكيو واسبانيا، مشيرا الى ان ابو غوش كان  كان قد اعلن عبر صفحته على فيس بوك  عام 2012 أن حلمه الحصول على الميدالية الذهبية في ريو 2016″..

مقالات ذات صله